يعتزم فريق المحامين الذي يتولى الدفاع عن المعتقليْن السابقيْن في جوانتانامو ياسر الزهراني ومانع العتيبي، تقديم طلب للمحكمة العليا الأمريكية باستدعاء حراس المعتقل الستة الذين أدلوا أخيرا، بمعلومات تشير إلى تعرضهم للقتل وليس انتحارا، بحسب رواية سلطات المعتقل. وكشف لـ «عكاظ» فارس غازي العتيبي، ابن عم الأسير السابق في المعتقل (مانع شامان تركي الحبردي العتيبي ـــ 30 عاما)، نية فريق الدفاع مطالبة المحكمة استدعاء الحراس المذكورين للمثول أمام هيئة المحلفين في واشنطن للاستماع لإفاداتهم وانتزاع حكم قضائي يلزم السلطات الأمريكية بكشف تفاصيل وظروف مقتلهم ومحاسبة المتورطين، وصولا إلى الإفراج عن بقية المعتقلين وإغلاق المعتقل نهائيا. وبين العتيبي، أنه التقى -أخيرا- كبير المحامين العرب في أمريكا ياسين العيوطي رئيس فريق الدفاع عن المعتقلين، واثنين من المحامين الأمريكيين؛ أكدوا سعيهم للقاء الحراس والاستماع إليهم مجددا، إثر تأكيدهم واقعة القتل وليس الانتحار كما قيل. واعتبر العتيبي إفادات ستة حراس سابقي
عدد المشاهدات : 1647 | المزيد
           الأحد, 17 يناير 2010 علياء الناجي - الرياض كشف مصدر أمني بوزارة الداخلية لـ"المدينة": عن انتهاء المعتقل السعودي بجوانتانامو شاكر عبدالرحيم محمد عامر (43) عاما من إجراءات الإفراج وترتيبات عودته لأرض الوطن بعد خمس سنوات من اعتقاله لافتا إلى أن عودته باتت قريبة خلال الفترة المُقبلة. وكان الممثل الرسمي للمعتقلين السعوديين بجوانتانامو عبدالله القحطاني قال في وقت سابق لـ"المدينة" إن تعنت محامي المعتقل عبدالرحيم كان سبباً لتأخير عودته مع دفعة المعتقلين السعوديين في جوانتانامو التي تسلمتها المملكة وقال كان من المقرر ان يكون شاكر ضمن العائدين الى ارض الوطن لولا تدخل واعتراض محاميه الأمريكي والبريطاني الجنسية ويدعى كلايف وتعطيله لاجراءات التسليم في اللحظات الأخيرة لان شاكر يحمل وثيقة اقامة ببريطانيا لذا يتوجب تسليمه لها.  
عدد المشاهدات : 1555 | المزيد
قالت المملكة العربية السعودية اليوم إنها تسلمت ثلاثة من مواطنيها المحتجزين في معتقل غوانتانامو الأميركي في كوبا منذ حوالي ست سنوات. فيما أكدت مصادر إعلامية سعودية متطابقة، وصول المعتقلين الثلاثة إلى أرض الوطن بسلام. وقال المتحدث الأمني بوزارة الداخلية اللواء منصور التركي إن الجهود المستمرة لاستعادة المواطنين الموقوفين في خليج غوانتنامو أسفرت عن استعادة ثلاثة سعوديين هم أحمد زيد سالم زهير وخالد سعد محمد السيف وعبد العزيز كديم سالم العيلي.   وقال التركي إنه تم إبلاغ ذوي العائدين بوصولهم،
عدد المشاهدات : 1560 | المزيد
  بعد سبع سنوات وسبعة أشهر من السجن في معتقل غوانتانامو، يتذوّق لخضر بومدين ولأوّل مرة طعم عصير البرتقال والبيتزا, فهو في هذا اليوم الخامس والعشرين من مايو 2009 يتناول الغداء في مطعم بالعاصمة الفرنسية باريس مع عائلته لأول مرة منذ أن زجت به السلطات الأميركية في معتقل غوانتانامو في يناير عام 2002 بتهمة الإرهاب. فبومدين الذي برأه قاض أميركي يوم 20 نوفمبر 2008 من تهم الإرهاب يقول إنه كان معروفا في ذلك المعتقل بالسجين رقم 10005.   ويحكي بومدين أن مأساته بدأت عندما سلمته السلطات البوسنية إلى الأميركيين مع خمسة جزائريين آخرين بتهمة التآمر لتفجير السفارة الأميركية في سراييفو.
عدد المشاهدات : 1601 | المزيد
  ضاقت السبل أمام الإدارة الأميركية حول عشرات المعتقلين في غوانتنامو، فهناك أكثر من 50 إلى 100 معتقل لا يمكن محاكمتهم أو الإفراج عنهم، ما يعقد الأوضاع أمام الرئيس باراك أوباما، ويخلق تناقضا بين ما أعلن سابقاً عن تفكيك المعتقل وبين الاحتفاظ بمجموعة من المتهمين دون تهمة. هذا الإعلان أطلقه وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس أثناء جلسة استماع في الكونغرس، والذي قال: "إن 50 إلى 100 من معتقلي غوانتانامو يعتبرون خطرين جدا ليفرج عنهم، لكن يستحيل أيضاً اتهامهم"، مشيراً إلى أن ذلك يخلق وضعا قانونيا ودبلوماسيا معقدا أمام إدارة الرئيس أوباما. ‏   وطلب غيتس من الكونغرس ميزانية استثنائية بقيمة 50 مليون دولار لبناء مكان مناسب للمعتقلين إن دعت الحاجة على حد قوله.
عدد المشاهدات : 1590 | المزيد
 اعترف مسؤولون أمريكيون سابقون في إدارة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش، أن "الكثير من المعتقلين بمعتقل جوانتانامو أبرياء حيث احتجزتهم الولايات المتحدة على أمل أن يكون لديهم معلومات مهمة". ونقلت وكالات الأنباء عن لورانس ويلكرسون (كبير المساعدين لوزير الخارجية آنذاك كولن باول) قوله: "إن  نحو 24 محتجزا فقط من بين 800 معتقل بالقاعدة العسكرية الأمريكية في كوبا مشتبهون بالإرهاب. ولا يزال بالمعتقل نحو 240 نزيلاً".   وأضاف ويلكرسون في لقاء مع وكالة الاسوشيتدبرس الأمريكية قائلاً" لا يزال هناك أشخاص أبرياء. بقي بعضهم هناك لست أو سبع سنوات" مشيراً إلى أنه" علم ببراءة الكثير من المعتقلين من خلال اجتماعات عقدت بوزارة الخارجية وكذلك الاتصال بالقا
عدد المشاهدات : 1594 | المزيد
 ذكرت مصادر إعلام سعودية اليوم الثلاثاء 21 صفر 1430هـ، أن سجينا سابقا بمعتقل غوانتانامو، سلّم نفسه للسلطات السعودية مؤخراً، بعد أن كان قائداً بتنظيم القاعدة، وأحد المطلوبين الـ85 الذين أعلنت عنهم السلطات السعودية مؤخراً. وظهر محمد العوفي - الذي كان قد أفرج عنه من مركز سعودي للعائدين من معتقل غوانتانامو الامريكي - في شريط فيديو نشره تنظيم القاعدة الشهر الماضي ليعلن انضمامه إلى قيادة الجناح الإقليمي للتنظيم في اليمن، قبل أن يتم إدراجه على قائمة تضم 85 متشددا مطلوباً، أصدرتها السعودية الشهر الحالي.   وذكرت قناة "العربية" السعودية، أن العوفي اتصل بالسلطات السعودية قبل نحو ثلاثة أيام معلناً أنه سيسلّم نفسه للسلطات في اليمن. عدد المشاهدات : 1616 | المزيد
 رحب المحامي كاتب الشمري وكيل أسر المعتقلين السعوديين في غوانتانامو بقرار الرئيس الأمريكي الجديد باراك أوباما المتعلق بوقف محاكمات غونتانامو العسكرية، واعتبر الشمري القرار خطوة أولى في الاتحاه الصحيح ولكنها غير كافية. رحب المحامي كاتب الشمري وكيل أسر المعتقلين السعوديين في غوانتانامو بقرار الرئيس الأمريكي الجديد باراك أوباما المتعلق بوقف محاكمات غونتانامو العسكرية، واعتبر الشمري القرار خطوة أولى في الاتحاه الصحيح ولكنها غير كافية.   وأضاف الشمري بأن استمرار الانتهاكات الإنسانية والقانونية في المعتقل لفترة قاربت الثمان سنوات، يشكل أكبر تحدي أخلاقي أمام الإدارة الأمريكية الجديدة، وبالتالي فإن إعادة النظر بمجمل الإجراءات المتخذة بحق المعتقلين والتي تمثل خروجاً عن القانون الأمريكي والقانون الدولي الإنساني هو مطلب أصبح أكثر إلحاحاً وضرورة مع تنامي الدعوات الدولية لإقفال المعتقل وإنهاء هذه المأساة الإنسانية.   وأوضح الشمري أن التجاوزات والانتهاكات التي حصلت في غوانتانامو في ظل إدارة لارئيس السابق جورج بوش ستبقى تحت اهتمام ومتابعة الهيئات والجمعيات القانونية والإنسانية ورجال ال
عدد المشاهدات : 1545 | المزيد